87 / 100

هل تم فعليا اكتشاف مهد الإنسانية؟

صدر من مجلة Nature العلمية المعروفة و الذي تناقتله كل المجلات خبر اكتشاف مهد الإنسانية أخيراً ; و ذلك اعتماداً على التحليل الجيني لحمض الميتوكوندريا وعلم اللغة، حيث أن اللغة المتداولة في تلك المنطقة تعتبر أقدم لغة في العالم لأنها تحتوي على الأصوات الموجودة في كل لغات العالم، بالإضافة للأدلة الأركلوجية الأخيرة التي تم اكتشفها في المغرب للإنسان العاقل في جبل إيغود الذي يعود إلى أكثر من 300 ألف سنة.

رغم أن هذه الدراسة علمية وحديثة فقد اعتبرها  بعض العلماء اكتشافاً مهمّاً لكنه يحتوي على بعض نقاط الضعف التي تجعلنا نوصّفها كفرضيةِ قوية إلّا أنها تحتاج إلى أدلة أكثر وأنّه من التّسرع الإعلان عن اكتشاف “مهد الإنسانية” الحقيقي.modern humans1

ملخص هذا الاكتشاف يبين أن هناك عدة أنواع للإنسان العاقل وليس نوع واحد أتت منه كل الإنسانية كما كنا نتصور، وأن الإنسان العاقل الذي تم اكتشافه في المغرب ويعود الى اكثر من 300 الف سنة لم يعد له وجود اليوم، وإن النوع الذي تأتي منه الإنسانية اليوم بنسبة 100/90 وهو إنسان عاقل وُجد قبل 200 الف سنة في منطقة بوتسوانا وبالتحديد في منطقة حديقة مكاديكادي (Pan de Makgadikgadi).

إن هذا النوع من الإنسان العاقل الحديث هو الذي سيطر على كل أنواع الإنسان بما فيهم أنواع أخرى من الإنسان العاقل القديم و قد أصبح هو الإنسان العاقل الوحيد فوق الأرض و الذي عمر كل الكرة الأرضية.homo1

بهذا الاكتشاف العظيم فكرة آدم وحواء ليس بالمفهوم الدّيني طبعاً بل بالمفهوم العلمي، تبين أن آدم لم يلتقي حواء في حياته وإنما الفرق الزمني بين الآدم الأول وحواء عشرات الآف من السنين، وإن البشرية جمعاء تأتي من عرق بشري واحد عمر إفريقيا وخرج منها قبل 70 ألف سنة ليعمر كل الأرض.

هكذا توضّح للعلماء أن البشرية الحالية هي عرق واحد من نوع واحد ،من نوع الإنسان العاقل وأنّها ظهرت قبل 200 ألف سنة وانتشرت في كل الأرض خارجةً قبل 70 ألف عام من إفريقيا نحو آسيا و أوربا .

علماً أن الإنسان الأول الذي انفصل على القردة العليا يعود إلى 7 مليون سنة أنجب عدة أنواع من الأموا  “Homo” والإنسان العاقل هو نوع متأخر من أنواع الأموا، والإنسان الحالي هو نوع متأخر من الإنسان العاقل .

اقرأ ايضًا : الدّرس 01 : أهمية الإنترنت في العالم 

Pin It on Pinterest